292ea41b63.jpg
رئيس نادي الزمالك مرتضى منصور

رئيس نادي الزمالك مرتضى منصور

قالت اللجنة الأولمبية المصرية إن مرتضى منصور رئيس الزمالك اقترف جريمة قامتها الحركة الأولمبية الدولية منذ نشأتها قبل 124 عاما.

وأشارت اللجنة في بيان، حصل يلا كورة على نسخة منه، أنه استمرارا لمسلسل الخروج على الدستور والقانون والميثاق الأولمبي، ومبادئ الأخلاقيات التي تحكم الرياضة، قام مرتضى بالهجوم على سكرتير عام اللجنة الأولمبية.

وتابعت “اتخذ هجوم مرتضى هذه المرة شكلا أشد فداحة وأكثر هدما واستهانة بكل القيم والمبادئ، بالهجوم على الديانة والعرق، بما يشكل تمييزا مقيتا متشكلا جريمة الحض على الكرهية.

وواصل البيان “رغم أن حديث رئيس الزمالك جاء في جملته وتفصيله مخالفا للواقع ولم يتضمن ثمة حقيقة واحدة صادقة، وهو ما دأب عليه في كل أحاديثه، فإن اللجنة تؤكد رفضها لكل ما تضمنه حديث المذكور، وانه قد قارف جريمة تقاومها الحركة منذ نشأتها عام 1894 م”.

وتابع “اللجنة الأولمبية تحرص على عدم الانجراف في الرد على هذه الخروقات والتجاوزات في وسائل الاعلام حيث أن مجال الرد سيكون بالوسيلة القانونية وفي الإطار التنظيمي”.

وأكدت اللجنة حرصها على متابعة ورصد كل خروج يصدر من رئيس الزمالك، مضيفة “ننسق في إطار المسؤولية الوطنية والدولية بصدد هذه الخروقات”.

وختم البيان “نؤكد على قيامنا بالرد على كل ما يقترقه، ولن نتهاون في اتخاذ الاجراءات القانونية المناسبة وصولا للهدف الأسمى بعودة أخلاقيات الرياضة وإزالة كل الشوائب التي أثرت على صورة الرياضة في مصر”.