أكد الشيخ عبد الله بن زايد آل نهيان، وزير خارجية الإمارات، أن لقاءه مع الرئيس عبد الفتاح السيسى كان إيجابياً للغاية.

 

وأضاف وزير خارجية الأمارات فى تصريحات لـ"اليوم السابع"، عقب لقاءه الرئيس عبد الفتاح السيسى بنيويورك، أن اللقاء شهد سبل تعزيز التعاون بين البلدين فى كافة المجالات خاصة فى ظل التحديات التى تشهدها المنطقة سواء كانت سياسية أو أمنية، مشيراً إلى أن العمل المشترك بين مصر والسعودية والإمارات جعل هذه الدول فى مكان أفضل مقارنة بالسابق.

 

وأشار "بن زايد"، إلى أن النجاحات التى حققتها الدول الثلاث خلال الفترة الماضية تحتم عليها بذل المزيد من الجهود والعمل بشكل أكثر .

 

وكشف وزير خارجية الإمارات عن أن اللقاء تناول سبل تطوير العلاقات بين البلدين خاصة تفعيل اللجان المشتركة وصب الاهتمام أكثر حول العلاقات التى تربط بين مواطنى البلدين.

 

وحول ما إذا تطرق اللقاء إلى الحديث عن الدول الداعمة للإرهاب، قال عبد الله بن زايد، أن اللقاء لم يتطرق إلى تلك الأزمة، مشيراً إلى أن اللقاء ركز بشكل أكبر على التحديات التى تمر بها المنطقة.

 

وأكد الوزير الإماراتى ثقته التامة فى فى قيادة الرئيس عبد الفتاح السيسى وقيادتى الإمارات والسعودية فى مواجهة التحديات فى مواجهة التحديات، خاصة الإيرانية والجهات التى تدعمها وتأثيرها المباشر وغير المباشر على أمن المنطقة.