خلال زيارته إلى محافظة أسيوط، تفقد الدكتور مصطفى مدبولى رئيس مجلس الوزراء، وزير الإسكان والمرافق والمجتمعات العمرانية، مدرسة الرعاية المتكاملة الابتدائية المشتركة، ضمن قطاع الزهراء التعليمى التابع لإدارة أسيوط التعليمية، وذلك للاطمئنان على انتهاء أعمال الصيانة وجاهزيتها لاستقبال الطلاب فى أول يوم دراسى.

كما تفقد رئيس الوزراء الفصول والمعامل، واستمع إلى شرح حول أعمال التطوير التى خضعت لها المدرسة مؤخراً، حيث تضم المدرسة 7 قاعات للروضة، بها 385 طفلاً، و22 فصلاً بالمرحلة الابتدائية تضم 1277 تلميذاً.

وأجرى رئيس الوزراء حوارا مع تلاميذ مرحلة رياض الأطفال، وأولى ابتدائى، واطمأن منهم على تسلم الكتب الجديدة، كما اطمأن من مدرسيهم على مستوى التطوير، حيث أكدوا أن هناك نقلة نوعية فى المناهج الجديدة.

وأثناء خروجه من المدرسة وجد الدكتور مصطفى مدبولى، تلاميذ أحد الفصول الابتدائية، يرتدون الزى الرياضى، ويلعبون الكرة بحوش المدرسة، مع مدرس الألعاب الرياضية، فتوجه لهم وشجعهم، مشيرا إلى أن ممارسة الأنشطة والرياضات المختلفة مهم جدا، ثم سألهم: ممكن أتصور معاكم؟، فضحكوا جميعاً، وتم التقاط الصورة.