عقد الدكتور مصطفى مدبولى رئيس مجلس الوزراء، وزير الإسكان والمرافق والمجتمعات العمرانية، منذ قليل، اجتماعا مع مجلس جامعة أسيوط، بحضور الدكتور خالد عبد الغفار وزير التعليم العالى والبحث العلمى، واللواء محمود شعراوى وزير التنمية المحلية، والدكتور طارق شوقى وزير التربية والتعليم، والدكتورة ياسمين فؤاد وزير البيئة، واللواء جمال نور الدين محافظ أسيوط، والدكتور طارق الجمال رئيس الجامعة وعمداء الكليات.

وأشاد رئيس الوزراء بجامعة أسيوط، وكونها منارة علمية لمحافظات الصعيد وبالدور الخدمى الذى تقدمه المستشفيات الجامعية لخدمة الآلاف المرضى بالصعيد.

وأجرى رئيس مجلس الوزراء جولة تفقدية تتضمن وحدة الغسيل الكلوى بالمستشفى الجامعى، ومستشفى الأورمان الجامعى لأمراض القلب، ومشروع مستشفى الإصابات والحوادث الجارى تنفيذه، وذلك للوقوف على أهم الاحتياجات اللازمة للانتهاء من المشروع وبدء تشغيل المستشفى فى أقرب وقت لخدمة ملايين المواطنين فى صعيد مصر وإنقاذ مرضى الحوادث والطوارئ من المترددين على مستشفيات أسيوط الجامعية .