وجه الدكتور رضا حجازى رئيس قطاع التعليم العام بوزارة التربية والتعليم والتعليم الفنى، رسالة للمعلمين مع انطلاق العام الدراسى الجديد، قائلا: "أنتم  العمودى الفقرى للعملية التعليمية، ومهما تم فى تطوير المناهج، يجب أن يكون العلم قادرا على تحقيق هذا التطوير.

 

وتابع رئيس قطاع التعليم العام: "عايزين طلبة قادرين على تحقيق ذاتهم ومواجهة الحياة، والمناهج تضمنت كما من القضايا والمهارات الحياتية  ومهارات البحث والتفكير الناقد"، موضحا أن الصف  الأول  الثانوى هذا العام درجاته لا تضاف للثانوية العامة، والطالب سوف يمتحن مرتين فى التيرم الواحد، وسيتم اعتماد أعلى درجة للطالب، ومن ثم توجد 4 فرص فى العام، لكن مفيش دور تانى والمواد الممتدة سيتم توزيع المنهج على العام .

 

وتابع رئيس قطاع التعليم العام: التابلت وسيلة فى منظومة التعليم الجديدة، وسيكون متوافر فى نهاية هذا الفصل، كما وجه رسالة أيضا للطلاب : تعلم لتكون تعلم لتعيش، ولا بد من مساعدة الطلاب على طريقة اصطياد السمك، كما وجه رسالة أخرى  للمعلمين: لا تتسرعوا فى إمداد أولادكم بالمعلومات، ولكن اتركوهم لكى يبحثوا عن المعلومات حتى يتمكنوا من بناء الشخصية. 

 

وأكد الدكتور رضا حجازى رئيس قطاع التعليم العام، أن هذا العام شكله مختلف، وفيه متابعات، ويكفى أنه عام التعليم كما أطلقه الرئيس عبد الفتاح السيسى،  وهو الانطلاقه الحقيقة لتطوير التعليم، وأقول للطلاب "استمتعوا بالدراسة ولازم يكون فيه متعة وتعلم حقيقى ولا تحصلوا على الدرجات إلا إذا كان هناك تعلم حقيقى ولكن لا تجعلوها هى أساس فكرة التعلم".

 

وأشار إلى أن الوزارة استعدت بشكل جيد للعام الدراسى، ومصر كلها تقف بجوار الشهداء، حيث تم إعفاء أبناء الشهداء من المصروفات الدراسية هذا العام، والدولة منتفضة لتحقيق رؤية الدولة لتطوير التعليم.

 

ووقفت الطالبات ومحافظ الجيزة اللواء أحمد راشد والدكتور رضا حجازى رئيس قطاع التعليم العام بوزارة التربية والتعليم والتعليم الفنى والدكتور سعيد عبد الله مدير مديرية التربية والتعليم والتعليم الفنى وإدارة المدرسة دقيقة حداد على أرواح الشهداء.