قال السفير سامح شكرى وزير الخارجية، إن زيارة الرئيس عبد الفتاح السيسي إلى نيويورك، للمشاركة فى اجتماعات الدورة الثالثة والسبعين للجمعية العامة للأمم المتحدة، تأتى استمراراً لزيارات السنوات الماضية، ولإجراء عدد كبير من اللقاءات الثنائية مع عدد من الزعماء.

وأكد "شكرى"، فى تصريحات للوفد الإعلامى، على هامش مشاركة الرئيس عبد الفتاح السيسي، فى اجتماعات الدورة الثالثة والسبعين للجمعية العامة للأمم المتحدة، أنه سيكون هناك لقاء ثنائى موسع وقمة ما بين الرئيس عبد الفتاح السيسي ونظيره الأمريكى دونالد ترامب، بالإضافة إلى لقاء مع الغرفة الأمريكية، وعدد من كبرى الشركات، لبحث سبل تعزيز التعاون بين البلدين.