شنت الأجهزة التنفيذية بمجلس مدينة قليوب برئاسة الدكتورة عزيزة السيد رئيس المدينة، حملة مكبرة لإزالة التعديات على أملاك الرى بنطاق المدينة، حيث قام أحد المواطنين بردم مجرى مائى أمام مصنعه وقطع المياه عن الفلاحين بقليوب، وهو ما دفع الفلاحون للتقدم بشكوى بشأن هذه العملية. 

 

وأكدت الدكتورة عزيزة السيد رئيس مدينة قليوب، فى تصريحات لـ "اليوم السابع"، أنه تم رفع كل ما قام به المواطن وتطهير المجرى المائى وتغريمه ثمن عملية التطهير، إلى جانب دفع مبلغ 190 ألف جنيه نظير ما قام به. 

 

وأوضحت رئيس مدينة قليوب، أنه تم تحرير محضر بالواقعة وجارى العرض على النيابة العامة لتتوالى التحقيق، مشيرة إلى أنه تم التنبيه عليه لعدم إعادة تلك المواسير للمجرى المائى مرة أخرى.