فشلت محاولة قطرية إخوانية فى إفساد وقفة احتجاجية ضد الإرهاب أمام مقر الأمم المتحدة فى جنيف، واستعانت الجماعة الإرهابية بمجموعة من الخارجين على القانون والمقيمين بشكل غير قانونى فى سويسرا، وعدد من عناصر تنظيم الإخوان فى الجزائر وليبيا وتونس، وحاولوا الهجوم على الوقفة فور انطلاقها، والتى كانت مخصصة للتنديد بالإرهاب وإثارة قضية قبيلة الغفران القطرية.

 

وتم إبعاد مرتزقة الإخوان عن مكان الوقفة، إلا أنه بعد فترة عادوا مرة أخرى فى محاولة للاعتداء على المتواجدين مما اضطر لتدخل البوليس السويسرى والذى فتح تحقيقا فى الواقعة، وتبين أن أحد المعتدين لا يحمل أى أوراق كما تبين أنه مسجل خطر فى فرنسا، وهرب بقية العناصر من مكان الوقفة.

 

وكان العشرات من النشطاء المصريين واليمنيين والسورين عدد من أبناء قبيلة الغفران نظموا وقفة صامتة فى ساحة الكرسى المكسور أمام مقر مبنى الأمم المتحدة فى جنيف للتنديد بجريمة إسقاط الجنسية عن أبناء قبيلة الغفران، والدعم القطرى للإرهاب فى اليمن وسوريا وليبيا والعراق ومصر والتى نظمتها كل من المنظمة المسكونية لحقوق الإنسان والتنمية ومنتدى الحوار للتنمية وحقوق الإنسان.

 

جينف 1
جينف 1

 

جينف 3
جينف 3

 

جينف 4
جينف 4

 

جينف
جينف