أكد الدكتور حسام مغازى وزير الموارد المائية والرى، أنه لم يتم تخزين مياه فى بحيرة سد النهضة الإثيوبى حتى الآن.

وأضاف الوزير فى تصريحات صحفية، على هامش ورشة عمل حول رفع الوعى الإعلامى بقضايا المياه، التى ينظمها المركز القومى لبحوث المياه بقاعة وادى النيل بالقناطر الخيرية، أن التخزين سيبدأ بعد الانتهاء من الدراسات الفنية المتفق عليها بين الدول.

وكان الوزير أكد، أن دول سد النهضة الثلاث مصر والسودان وإثيوبيا، اتفقت على إعطاء الخبراء الفنيين بكل دولة مهلة لمدة أسبوع، لدراسة العروض الفنية المقدمة من المكتبين الاستشاريين "بى. ار.ال" و"ارتيليا" المعنيين بإجراء دراسات سد النهضة الإثيوبى المطلوبة، والتى من المقرر أن تنتهى نهاية الأسبوع الحالى.

ومن المقرر أن يعقد اجتماع لمدة أربعة أيام بالعاصمة السودانية الخرطوم يضم الخبراء الفنيين بالدول الثلاث وأعضاء اللجنة الوطنية الثلاثية لسد النهضة، وبحضور ممثلى المكتبين الاستشاريين، وذلك لمناقشة العروض الفنية، واستيضاح عدد من النقاط الفنية للوصول إلى اتفاق فنى نهائى بين المكتبين الاستشاريين والدول الثلاث مصر والسودان وإثيوبيا، تمهيدًا لعرضه على وزراء الدول الثلاثة.