قال الشيخ أسامة الأزهرى، مستشار الرئيس للشئون الدينية، إن شعيرة الحج توصل الحجاج إلى مرتبة الإحسان، مؤكدًا أن للإحسان منزلة كبيرة فى الإسلام تمتد لمناحى الحياة كافة.

وتناول أسامة الأزهرى خلال خطبة عيد الأضحى المبارك، بمسجد محمد كريم بمقر قيادة القوات البحرية برأس التين فى محافظة الإسكندرية، بحضور الرئيس عبد الفتاح السيسى، وعدد كم كبار رجال الدولة والمسئولين، الحج والمعانى العظيمة به، مشيرًا إلى أن القران الكريم بدأ حديثه عن شعيرة الحج بقوله تعالى "وإذ بوأنا لإبراهيم مكان البيت أن لا تشرك بي شيئا وطهر بيتي للطائفين والقائمين والركع السجود".

 

وذكر الأزهرى أن سورة الحج تناولت الحج والمعانى الحج العظيمة به، كما تحدث الأزهرى عن علاقة الحج بالإحسان، قائلًا :" لقد استعنت بقراءة الذكر الحكيم وتأمله، وعلمت أن الله جعل الإحسان فوق مقام العدل".