اللواء عصام شادى: تعزيز الخدمات وتزويدها بمجموعات من راكبى الدراجات النارية بالطرق السريعة

حملات لرصد متعاطى المواد المخدرة و حملات للرادار لمنع السرعات الزائدة للحد من الحوادث

تفعيل دور الإغاثة لتأمين الرحلات بالطرق الرابطة بين المحافظات

 

انتهت الإدارة العامة للمرور، برئاسة اللواء عصام شادى مساعد الوزير للمرور، من خطة مرورية محكمة استعدادًا لاستقبال الكثافات المرورية أعلى المحاور والطرق السريعة، وإيجاد الحلول لها خلال احتفالات عيد الأضحى المبارك، وذلك بعد اجتماع مدير الإدارة مع مساعديه للمناطق المختلفة بهدف استيعاب حركة السيارات المغادرة، من مناطق القاهرة الكبرى، والمتجهة إلى مختلف المحافظات أعلى الطرق الصحراوية، والسريعة ومتابعة الحركة المرورية على مدار أيام العيد تنفيذا لتوجيهات اللواء محمود توفيق وزير الداخلية و بناء على تعليمات اللواء علاء الدجوى مساعد الوزير للشرطة المتخصصة.

 

ومن جانبه أكد اللواء عصام شادى مدير المرور، أن الإدارة وضعت خطة مرورية لاستيعاب الكثافات المرورية بالطرق السريعة، وذلك بالتنسيق مع الإدارة العامة لمرور القاهرة والجيزة والقليوبية والإسكندرية والبحيرة والسويس ومرسى مطروح، لتنظيم الحركة المرورية على مداخل ومخارج القاهرة الكبرى من خلال غرف العمليات الرئيسية بالإدارة المزودة، بكاميرات لمحاور القاهرة والجيزة وبمخارج الطرق من وإلى العاصمة وتعيين الخدمات المرورية اللازمة.

 

 

وأضاف مدير المرور، أنه تم تعيين الخدمات المرورية اللازمة أعلى المحاور التابعة للإدارة للعمل على انتظام الحركة المرورية، ومنع أى تكدسات أعلى المحاور المتوقع ظهور كثافات مرورية بها خلال أيام العيد ،على مدار الـ 24 ساعة منها "أعلى الطريق الزارعى – أسفل نفق السلام – مدخل الاستوراد – محور المنيب حتى مطلع محور المريوطية – منزل محور المريوطية أعلى القوس الغربى – طريق إسكندرية الصحراوى – طريق السويس الصحراوى – طريق القطامية العين السخنة – طريق الإسماعيلية الصحراوى – الإسكندرية الزراعى – طريق العلمين الساحلى – طريق الإسكندرية الساحلى".

 

وتابع مدير المرور، أن الخطة المرورية ارتكزت أيضًا على نشر وتكثيف الخدمات المرورية على مدار الـ24 ساعة أعلى الطرق السريعة بهدف تحقيق سيولة مرورية، وتحقيق أمان الطريق وتأمينه حتى يقضى المواطنون رحلتهم فى الذهاب والعودة بسلام، وذلك من خلال تعزيز الطرق وتزويدها بمجموعات من رجال وضباط المرور من راكبى الدراجات النارية لملاحظة الحالة المرورية، والتأكد من التزام قائدى المركبات بالسرعات المقررة لهم أعلى الطرق وضبط المخالفات، وكذلك الأقوال الأمنية المزودة بالسيارات ذات الدفع الرباعى بالطرق للحفاظ على أمن الطريق.

 

 ولفت اللواء عصام، إلى أنه سيتم تفعيل دور خدمة الإغاثة لتلبية احتياجات المواطنين فى حالة حدوث أى أعطال أو حوادث مرورية، وتكثيف السيارات أعلى المحاور والطرق التابعة للإدارة التى تكتظ بالمركبات، كما سيتم مراقبة السرعة أعلى الطرق السريعة من خلال الردارات المتحركة والمنتشرة أعلى الطرق لتقليل الحوادث، كما سيتم تكثيف الحملات المرورية الخاصة بالكشف عن متعاطى المواد المخدرة أثناء القيادة حرصا على سلامة المواطنين وتجنبا لوقوع أى حوادث.