كشف مركز معلومات مجلس الوزراء أنه فى ضوء ما تردد من أنباء عن تسمم وفساد اللحوم الموجودة بالأسواق والمجازر تواصل المركز مع وزارة الزراعة واستصلاح الأراضى، التى نفت صحة تلك الأنباء بشكل قاطع، مؤكدة على جودة وسلامة وصلاحية اللحوم المطروحة بالأسواق والمجازر مع زيادة المعروض منها خلال الفترة القادمة، موضحة أنه تم رفع حالة الطوارئ بجميع مجازر اللحوم والمنافذ التابعة للوزارة والبالغ عددها 479 مجزرا للحوم وجاهزيتها استعداداً لعيد الأضحى بهدف الحد من الذبح خارج المجازر، وتشديد الرقابة على أسواق بيع وتداول اللحوم، وضبط أية مخالفات قد تضر بصحة المواطنين، وذلك بالتنسيق مع الأجهزة الرقابية ومباحث التموين بكافة محافظات الجمهورية حرصاً على صحة المواطنين، وتأمين حصولهم على الغذاء الصحى والآمن، مُشيرةً إلى أن ما يتردد عن وجود لحوم مسممة بالأسواق والمجازر شائعات لا أساس لها من الصحة ويتزامن إطلاقها مع عيد الأضحى المبارك.

 

وشددت الوزارة على وجود حملات رقابية مكثفة ومستمرة على الأسواق ومجازر اللحوم استعداد للعيد، ومواصلة أعمال اللجان الرقابية من قبل مديريات الطب البيطرى بالتنسيق مع المحافظين على أسواق بيع الماشية الحية والأغنام والماعز للتأكد من خلوها من الأمراض التى تمنع بيعها كأضحية وعدم تلاعب التجار، بجانب تواجد طبيب بيطرى متخصص بكل سوق للكشف عن الماشية بحيث تكون الماشية مرقمة ومسجلة ومحصنة حتى يتم السماح للمربى بالدخول لبيع ماشيته.