وقعت اليوم، الأربعاء، شركة مصر للطيران للصيانة والأعمال الفنية إحدى الشركات التابعة للشركة القابضة لمصرللطيران ووزارة الطيران المدنى بدولة غانا عقدا لإنشاء مركز لتقديم الخدمات الفنية لشركات الطيران العاملة من وإلى مطار كوتوكو الدولى بالعاصمة الغانية أكرا وذلك فى إطار توجهات الدولة نحو التوسع فى الأسواق الافريقية، وفى ضوء اهتمام الفريق يونس المصرى وزير الطيران المدنى بتقديم كافة السبل والامكانات الحديثة والمتطورة للنهوض بصناعة النقل الجوى فى القارة الإفريقية فى شتى مجالاته.

يأتى هذا التعاون الجديد تفعيلا لمذكرات التفاهم الموقعة بين الطرفين المصرى والغانى فى ديسمبر الماضى ضمن سلسلة من الاتفاقيات فى مجال النقل الجوى وإنشاء المطارات وتدريب وتأهيل العنصر البشرى.

شهد على توقيع العقد الطيار أحمد عادل، رئيس مجلس إدارة الشركة القابضة لمصر للطيران والسيدKwaben Darko-Mensah نائب وزير الطيران لدولة غانا والسيد Paul Okoh سفير غانا بجمهورية مصر العربية حيث قام بتوقيع العقد من الجانب المصرى المهندس أبو طالب توفيق، رئيس مجلس إدارة شركة مصر للطيران للصيانة والأعمال الفنية ومن الجانب الغانى السيد John Dekyem Attafuah رئيس شركة المطارات بغانا وممثل عن سلطة الطيران المدنى لدولة غانا.

وأعرب الطيار أحمد عادل، رئيس مجلس إدارة الشركة القابضة لمصر للطيران، عن تفاؤله بإتمام هذا التعاقد مع الجانب الغانى وأكد قائلا: "أن التعاون مع الأشقاء الأفارقة وتكثيف العمل لتغطية أكبر عدد من النقاط داخل القارة الإفريقية سيكون مثمراً للغاية فى ظل النهضة التى تشهدها قارة إفريقيا فى مجال الطيران حيث تعد من الأسواق الواعدة، وتستهدف استراتيجية مصر للطيران الحفاظ على الصدارة وتقديم الخبرات الفنية والاستشارية للدول الشقيقة بالإضافة إلى استثمار الحركة الجوية المتزايدة فى ظل المشروعات التنموية التى تشهدها مختلف دول القارة".

وفى السياق ذاته، أشار المهندس أبو طالب توفيق إلى أهمية التعاقد الجديد الذى يأتى فى إطار التوسع فى القارة الإفريقية واستهداف عملاء جدد لشركة مصر للطيران للصيانة ضمن استراتيجية الشركة حيث نجحت الشركة فى استقطاب 15 عميلا جديدا من شركات الطيران خلال العام المالى 2017/2018 بهدف زيادة الأرباح والتوسع فى النطاق الجغرافى للوصول لعدد أكبر من شركات الطيران العاملة بإفريقيا والشرق الأوسط. وأكد على أن المحطة الجديدة تهدف إلى تقديم خدمات الدعم الفنى لشركات الطيران بمطار كوتوكو الدولى بما يخدم أهداف الشركة ويساهم فى خدمة خطط الجانب الغانى للتطوير.

من جانبه أوضح السيد Kwaben Darko-Mensah نائب وزير الطيران لدولة غانا أن إنشاء محطة جديدة لتقديم الخدمة الفنية للطائرات يعد خطوة إيجابية تمنح الجانب الغانى ميزة جديدة لطائرات الشركات التى تهبط بمطار كوتوكو ويساعد أيضا فى زيادة حركة الطيران ودعم الاستراتيجيات الخاصة بتطوير منظومة الطيران المدنى لدولة غانا وتأسيس نقطة محورية بغرب إفريقيا.

وخلال زيارته الحالية لمصر، قام الوفد الغانى بجولة ميدانية بمنشآت ومواقع شركة مصر للطيران للصيانة والأعمال الفنية شملت مجمع ورش عمرة المحركات، الذى يعد أكبر وأحدث مجمع من نوعه بالشرق الأوسط وافريقيا بالإضافة إلى جولة بهناجر الشركة، اطّلع خلاها على خطوات صيانة وعمرة الطائرات بالهناجر والورش المساعدة، كما تفقد الوفد مركز السيطرة الفنية المسئول عن متابعة الحالة الفنية لأسطول مصر للطيران وتقديم الخدمات الفنية للطائرات على مدار 24 ساعة.

وفى إطار تعزيز سبل التعاون بين الجانب المصرى والغانى فى مجال إنشاء وتطوير المطارات قام أمس Kwaben Darko والوفد المرافق له بجولة داخل مطار العاصمة الدولى الجديد بالقطامية للتعرف على أسس وآليات تصميم المطارات الحديثة والاطلاع على امكانيات المطار والذى تم إنشاؤه وفقا لأعلى المواصفات العالمية وبالاعتماد على خـبـرات مصرية خالصة ، رافقه خلال الزيارة المهندس محمد سعيد محروس مستشار وزير الطيران المدنى لشئون المطارات.

وخلال الجولة استمع Kwaben Dark نائب وزيرة الطيران المدنى الغانى لشرحاً تفصيلياً عن امكانيات ومنشآت المطار والتى تضم منطقة حقل الطيران والمجهز لاستقبال الطائرات ذات الطرازات الكبيرة والمنطقة الإدارية و تتكون من 45 مبنى إداريا.

 كما اطلع الوفد الغانى على تجهيزات المطار والنظم الالكترونية الحديثة وآليات التشغيل وأنظمة الملاحة الجوية وكذا الطاقة الاستيعابية لصالات السفر والوصول ، وأعرب نائب وزيرة الطيران الغانى والوفد المرافق له عن سعادته بما شهده من امكانيات وتجهيزات المطار الذى صمم وفقاً لأعلى المعايير والمقاييس الدولية كما أشادوا بمستوى المرافق والخدمات بالمطار والتى ستوفر أعلى درجات الراحة والرفاهية للمسافرين معربين عن تطلع بلادهم لمزيد من التعاون و تعزيز العلاقات الثنائية بين مصر وغانا فى مجالات الطيران المدنى المتعددة والاستفادة من الخبرة المصرية لدعم القدرات الفنية لدولة غانا فى هذا المجال.