دفعت القوات العراقية، مساء الأربعاء، بتعزيزات عسكرية كبيرة إلى بلدة الدجيل فى محافظة صلاح الدين للسيطرة على الوضع الأمنى بعد اشتباكات مسلحة ما بين العشائر ومليشيات العصائب جنوب صلاح الدين وفرضت القوات حظر تجوال فى البلدة.

وقال محافظ صلاح الدين، احمد عبدالله الجبورى، وفقا لقناة (العربية الحدث) الإخبارية ، إن ميليشيات العصائب استقدمت أعداد كبيرة من عناصرها واشتبكت مع سكان بلدة الدجيل.
وأشار إلى أن العشائر ترفض ممارسات ميليشيات العصائب وتطالبهم بالخروج من المحافظة ، واتهم المحافظ الجبورى، ميليشيات العصائب بعمليات اختطاف وقتل فى صلاح الدين.