أكد الدكتورعلى محروس، رئيس الإدارة المركزية للعلاج الحر والتراخيص الطبية بوزارة الصحة، أن نقل وزراعة أى عضو أو نسيج بشرى يستوجب موافقة واضحة من متبرع أو موافقة من مريض متوفى من خلال وصية مكتوبة يتركها أو موافقة أقاربة من الدرجة الأولى.

وقال رئيس الإدارة المركزية للعلاج الحر والتراخيص الطبية، لليوم السابع، إن قانون زراعة ونقل الأعضاء لسنة 2010 حدد ضرورة موافقة المتبرع أو أن يترك المتوفى وصية أو يوافق أقاربه من الدرجة الأولى على نقل وزراعة أى عضو أو نسيج بشرى منه.

وأوضح أن مسألة نقل القرنية من متوفى دون علم أهله لاتجوز ويعاقب عليها القانون، لافتا أن هناك مراكز معتمدة يتم فيها نقل وزراعة الأعضاء البشرية بما فيها القرنية.