أكدت غادة والى، وزيرة التضامن الاجتماعى، أن أول فوج لحجاج الجمعيات يغادر مطار القاهرة إلى المدينة المنورة غدًا الخميس وتابعت الوزيرة آخر الاستعدادات الخاصة ببدء التفويج لحجاج الجمعيات إلى الأراضى المقدسة.

وشددت والى على اتخاذ الإجراءات التى من شأنها مساعدة الحجيج وتقديم التسهيلات اللازمة من لحظة وصولهم للمطارات المصرية ومنحهم العناية اللازمة خاصة كبار السن وذوى الأمراض والعمل على التنسيق التام مع السلطات السعودية لتيسير الخدمات لضيوف الرحمن، كما شددت من قبل على أعضاء البعثة الرسمية للوزارة بالالتزام بالتعليمات الصادرة عن السلطات المصرية والسعودية.

وأضافت الوزيرة أن موسم الحج سيشهد العديد من الإجراءات التى من شأنها التيسير على الحجيج أداء المناسك ومنها التعاقد على وسائل انتقال للحجيج جميعها موديلات حديثة ومكيفة وكذلك المخيمات ستكون مكيفة ومجهزة لخدمة الحجاج وأن مواقف الأوتوبيسات ستكون قريبة من المخيمات بعرفات للحد من مشقة التنقل وللقضاء على مشكلة تخلف بعض الحجيج نتيجة الزحام الشديد بالمشاعر فى منى وعرفات.

من جانبه، أوضح أيمن عبد الموجود، رئيس الإدارة المركزية للجمعيات أن سفر أول أفواج الحجاج، الذين يبلغ عددهم 700 حاج سيكون غدًا الخميس إلى مدينة المنورة ثم التوجه إلى مكة المكرمة تمهيدًا لتأدية مناسك الحج لـ454 من محافظة الجيزة، 178من دمياط،، 41 من المؤسسة القومية، ثم سفر 357 حاجًا من المنوفية يوم الجمعة 3 من اغسطس، 90 من بورسعيد، 89 من الدقهلية، 96 من المنوفية، ثم  تفويج 321 من محافظة القاهرة يوم السبت 4 من أغسطس، 98 من الجيزة، 134  من الإسماعيلية و86 حاجا من السويس.

وأشار إلى أن بعثة الوزارة سوف تتلقى مقترحات وشكاوى الحجاج طوال فترة إقامتهم بالأراضى المقدسة علمًا بأن رقم البعثة هو (00966563593425) مع التنبيه باتخاذ كل الإجراءات لتذليل أى عقبات تواجه الحجاج مع تحسين مستوى الخدمات فى أماكن تأدية المشاعر المقدسة، مضيفًا أنه تم التنسيق مع وزارة الصحة بشأن توقيع الكشف الطبى على الحجيج، والتنسيق مع وزارة الأوقاف لتوعية الحجيج بشروط أداء مناسك الحج وآدابه حيث تم تخصيص 15 واعظًا للتوعية بالمناسك، ومن المعروف أن عدد حجاج الجمعيات الأهلية يبلغ 12 ألف حاج قاموا جميعًا بسداد تكلفة برامج الحج ذات المستويات.