فى طريق عودته من صريبا، التقى الدكتور على عبد العال رئيس مجلس النواب، روبيرتو فيكو، رئيس مجلس النواب الإيطالى، بمقر مجلس النواب الإيطالى والوفد المرافق له، حيث انتهز الوفد المصرى الساعات القليلة التى تواجد فيها فى روما كترانزيت بترتيب من السفارة المصرية فى روما فى لقاء، رئيس مجلس النواب الإيطالى، بحضور السفير هشام بدر، سفير مصر فى إيطاليا.

 

وخلال اللقاء استعرض الدكتور على عبد العال جهود الدولة المصرية فى مكافحة الهجرة غير الشرعية وحماية البحر المتوسط وحدود الاتحاد الأوروبى من الجهة الجنوبية، وكذلك جهود مصر فى مكافحة الإرهاب وما حققته من إنجاز تشريعى فى السنوات الثلاثة الماضية فى ضوء تحقيق الأمن والاستقرار وتثبيت مؤسسات الدولة الذى تحقق بعد 30 يونيو فى ضوء مناخ الاستثمار وحرية دخول وخروج الأموال والمشروعات التجارية والاستثمارية، مؤكدا أن مصر تسعى لتكون مركز طاقة إقليمى خاصة الغاز الطبيعى.

 

كما أعرب رئيس مجلس النواب الإيطالى خلال اللقاء عن سعادته بتلبية الدكتور على عبد العال لهذا اللقاء رغم ضيق الوقت، مؤكدا أن إيطاليا تقدر لمصر الدور المحورى الذى تلعبه فى كل القضايا الإقليمية فى الشرق الأوسط وأن الدور المصرى فى مكافحة الهجرة غير الشرعية فى جنوب المتوسط مهم ومقدر، مؤكداً أن إيطاليا تقدر دعم مصر للمواطنين السوريين المقيمين على الأراضى المصرية.

 

وأشاد رئيس البرلمان الإيطالى بالتعاون الاقتصادى فى مجال الطاقة وأنه غير مسبوق، وأن العلاقات المصرية الإيطالية تتحسن يوما بعد يوم وأن حل بعض القضايا العالقة سينقل العلاقات بين البلدين إلى آفاق أوسع وأرحب وهو أمر منتظر فى المستقبل.

 

ووجه الدكتور على عبد العال الشكر لـ"روبيرتو فيكو"، رئيس مجلس النواب الإيطالى، على حسن استقباله ووقته، وقاما بتبادل الهدايا التذكارية، كما وجه الدكتور عبد العال الدعوة لرئيس مجلس النواب الإيطالى لزيارة البرلمان المصرى الذى أبدى سعادته واستعداده التام لتلبية الزيارة، وحضر اللقاء كل من النائبين طارق رضوان، وكريم درويش والمستشار محمود فوزى والسفير هشام بدر سفير مصر فى إيطاليا.