وافق مجلس النواب، على مشروع قانون الحكومة بتعديل بعض أحكام القرار بقانون رقم 89 لسنة 1960، بشأن دخول وإقامة الأجانب فى مصر والخروج منها، والقانون 26 لسنة 1975 بشأن الجنسية المصريّة.

 

ووفق هذا القانون فإنه يتم منح الجنسية للأجانب وفق تقدير السلطة التنفيذية، مقابل 7 ملايين جنيه وديعة، ولا تعد هذه التجربة هى الأولى من نوعها فى دول العالم، بل تم تطبيقها فى الكثير من دول العالم، ويرصد "اليوم السابع" أبرز الدول التى تتبع هذا الأسلوب وأسعار الجنسية بها.

 

فرنسا: تعد من أغلى الجنسيات حول العالم، والتى تتطلب دفع استثمارات تقدر قيمتها بنحو 10 ملايين دولار، والإقامة لمدة 10 سنوات.

 

الولايات المتحدة: تتطلب استثمار 500 ألف دولار فى أى منطقة.. أو مليون دولار فى المدن الكبرى.

 

سويسرا: تشترط تسديد 250 ألف فرنك سويسرى على شكل استثمارات، والإقامة 12 عامًا.

 

المملكة المتحدة: تتطلب الحصول على الجنسية البريطانية دفع استثمارات تصل إلى 200 ألف جنيه إسترلينى، وبعد 5 سنوات، تمنح السلطات الجنسية البريطانية.

 

بارجواى: تشترط فتح حساب بنكى وإيداع 5 آلاف دولار فقط، أو شراء أرض، إذ تحصل بموجبها على الإقامة الدائمة، وبعد 3 سنوات من الإقامة المتواصلة، تحصل على جنسية بارجواى.

 

البرازيل: تتطلب دفع 65 ألف دولار على شكل استثمارات، أو شراء عقار، بالإضافة إلى الإقامة لمدة 4 أعوام.

 

ليتوانيا: للحصول على الجنسية.. يجب شراء عقارات بقيمة 71 ألف يورو فى المناطق الريفية، أو 145 ألف يورو فى المدن الكبرى.. وتساعد هذه الجنسية فى الدخول إلى جميع دول الاتحاد الأوروبى من دون تأشيرة.

 

أوكرانيا: تمنح الجنسية بسهولة شريطة تأسيس شركة بمبلغ يصل إلى 100 ألف دولار.

 

روسيا: تتطلب استثمار ما يقارب 165 ألف دولار فى أحد القطاعات الاقتصادية.

 

إسبانيا: الحصول على جنسيتها مقابل تسديد 160 ألف يورو، وذلك على شكل استثمارات فى قطاع السكن والعقارات.

 

جرينادا بالكاريبى: تشترط استثمار نحو 311 ألف دولار.

 

بلغاريا: استثمار بمبلغ يصل إلى 512 ألف يورو فى السندات الحكومية، أو استثمار 512 ألف يورو أخرى.

 

مالطا: تمنح الجنسية لمن يستثمر 650 ألف يورو من دون شرط الإقامة.

 

أيرلندا: باستثمار 500 ألف يورو فى أحد القطاعات الإنتاجية.

 

تركيا: تمنح الجنسية إلى كل من يشترى عقارًا بقيمة لا تقل عن مليون دولار، وعدم بيعه خلال ثلاث سنوات.. كما تمنح الجنسية لمن يقوم باستثمار مبلغ لا يقل عن مليونى دولار فى السوق التركى.

 

قبرص: تعرض جنسيتها للبيع باستثمار مباشر تصل لمليونى يورو.

 

استراليا: تتطلب إنفاق 4.7 ملايين دولار فى البلد، بالإضافة إلى الإقامة لمدة عامين.

 

النمسا: استثمار 10 ملايين دولار فى البلاد.