قالت الدكتورة منى محرز، نائب وزير الزراعة للثروة السمكية والداجنة، إنه تم بدء المرحلة الثانية لتطهير بحيرة قارون، وفق الخطة الموضوعة بالعام المالى الجديد 2018 – 2019.

وأكدت محرز، فى مداخلتها الهاتفية مع الإعلامى كمال ماضى، ببرنامج "الحياة فى مصر"، والمذاع عبر فضائية "الحياة"، اليوم الثلاثاء، أنه سيتم الانتهاء من المرحلة الثانية من تطوير بحيرة قارون خلال 6 شهور من العام الحالى.

وأضافت:" أهم من التعويض الوقتى للصيادين بهذه المنطقة، هو ما قامت به الحكومة من تطوير للبحيرة فى مرحلته الأولى بالعام الماضى، عن طريق وقف زريعة البورى والبلطى للقضاء على حشرة الأيزبورا، والتى تنمو على خياشيم هذه الأنواع وتسبب نفوقها، وهو ما يعتبر تطويرًا دائمًا للحفاظ على البحيرة كمصدر لانتاج الثروة السمكية".

واستطردت نائب وزير الزراعة، أنه جارٍ العمل حاليًا على تحسين خواص المياة بالبحيرة، للقضاء على التلوث الموجود بها، عن طريق عمل حزام آمن حول البحيرة لمعالجة المياة المغذية لها، ولمنع التعديات عليها.