نفت الهيئة العامة للرقابة على الصادرات والواردات، دخول شحنات من الأرز غير مطابق للمواصفات المصرية من أى من الموانئ البحرية أو الجوية أو البرية، مؤكدة أن سلعة الأرز من السلع الاستراتيجية التى تولى الدولة اهتماماً خاص بها لتوفيرها للمواطن على أعلى جودة سواء المنتج محلياً أو المستورد.

 

جاء ذلك فى بيان صحفى للهيئة العامة للرقابة على الصادرات، رداً على ما تردد على شبكات التواصل الاجتماعى من دخول شحنات من الأرز "المصنع بالصين" من خام البلاستيك.

 

وقالت الهيئة، إن سلعة الأرز تخضع إلى الفحص النوعى طبقاً للمواصفات القياسية المصرية الملزمة رقم 2244/2006، وتقوم جهات رقابية عديدة تحت مظلة الهيئة من الحجر الزراعى ومراقبة الأغذية ويتم إجراء الفحوص المعملية قبل الإفراج عنها لضمان صلاحيتها للاستخدام الآدمى وخلوها من أى ملوثات أو أضرار أو آفات يمكن أن تصيب صحة الإنسان.

 

وأضافت الهيئة، أنه لا يتم الإفراج عن شحنات الأرز إلا إذا صدرت شهادة المطابقة منها وذلك بعد مطابقة جميع الجهات الرقابية المختصة.