أكد الطالب مهاب ناصر أحمد عبد الجواد رضوان بمدرسة أكتوبر الحى السادس الثانوية بنين الحاصل على المركز السابع مكررعلمى رياضيات، أنه كان متوقعا أنه من أوائل الثانوية العامة هذا العام.

 

وقال مهاب إنه كان منتظرا لمكالمة مكتب الدكتور طارق شوقى وزير التربية والتعليم، وتعجبت من عدم مهاتفته حتى صباح اليوم، ورغم عدم تلقيه للمكالمة المأمولة، إلا أنه كان على يقين بأنه سيسمع اسمه فى مؤتمر إعلان أسماء أوائل الثانوية العامة، وبالفعل تلقى البشرى أثناء متابعته للمؤتمر فى التليفزيون وسط فرحة عارمة لعائلته.

 


مهاب ناصر مع عائلته 

وتحدث "مهاب" لليوم السابع عن تفاصيل مذاكرته، موضحا أنه لم يلتزم بحضور المدرسة طوال العام الدراسى، ولم يضع نفسه تحت ضغط أو قلق زائد عن اللازم وكان حريصا على تنظيم مذاكرته يوما بيوم دون تأجيل منذ التاسعة صباحا وحتى موعد النوم بعد العشاء بساعات قليلة، مع زيادة عدد ساعات المراجعة بالتدريج كلما اقتربنا من موعد الامتحانات حتى وصلت إلى مدة تتراوح من 8 إلى 9 ساعات.

مادة "مهاب" المفضلة هى الفيزياء التى كثيرا ما شجعه مدرسه فيها وأكد له مرارا أنه سيحقق ترتيبا متقدما على مستوى الجمهورية، أما الكلية التى يفضلها فهى الهندسة قسم مدنى.  

ويقول "مهاب": ( والدى دكتور فى كلية الهندسة وكان دايما بيحفزنى ويشجعنى على الاجتهاد والتميز عشان اطلع من الأوائل وأدخل هندسة القاهرة وأبقى معيد فيها، وأمى الحقيقة تعبت معايا كتير وكنت لما بسهر أذاكر تفضل جنبى وماتنامش.. وأختى الأكبر منى فى كلية الهندسة كانت بتساعدنى فى أى حاجة كنت بحتاجها فى الرياضيات). 

وعن روشتة التفوق يقول "مهاب": ( الثقة فى الله واليقين فى النجاح والتفوق والأمل الذى لا ينقطع والتفاؤل الكبير مع بذل الجهد دون توتر هو سر التفوق).