قالت الكاتبة الصحفية فاطمة ناعوت، إن ثوبها الإيمانى شديد النصاع، مضيفة "أعلم مدى عمار قلبى بالإيمان".

واعتبرت "ناعوت"، أن رؤية سيدنا إبراهيم عليه السلام لذبح أبنه سيدنا إسماعيل كانت "كابوس قدسى"، مضيفة "كان هذا بالنسبة لسيدنا إبراهيم لحظة الحلم كابوساً لأنه لم يعلم أن أبنه سيفتدى ولم يتضح فيما بعد أناه رؤية نبوية".

وأضافت فى تصريحات تلفزيونية للإعلامى مجدى الجلاد، أن الدولة المصرية تحارب الإرهابيين لكنها لا تحارب الإرهاب، موضحة: "سجنى وسجن أى كاتب إرهاب، وتتبع ومراقبة أى قلم إرهاب".