علق المدون الإماراتى إبراهيم بهزاد، عبر حسابه الشخصى على موقع التدوينات القصيرة "تويتر"، مؤكدًا على أن هناك نشاطا ملحوظا لحسابات جديدة تحمل مُعرفات بأسماء وهمية لحروف وأرقام بطريقة.

 

وأضاف "بهزاد"، أن هذا يوضح بأنه تم إنشائها بطريقة سريعة لخدمة هاشتاج معين لإثارة الوضع فى مصر على مواقع التواصل الاجتماعى لاسيما تويتر وبعضها يكرر نفس التغريدات فى عمل ممنهج للكتائب الإلكترونية الفاشلة والمفضوحة.