بدأت فى الخرطوم اجتماعات مجموعة العمل البحثية العلمية المستقلة لمناقشة خيارات واستراتيجيات ملء بحيرة سد النهضة، والتى تضم خبراء وأكاديميين من مصر والسودان وإثيوبيا، وتستمر لمدة يومين.

ويتناول الاجتماع ملاحظات مصر والسودان حول مقترح قدمته إثيوبيا فى اجتماع القاهرة السابق، يذكر أن مقترح تكوين هذه اللجنة العلمية تم تقديمه خلال الإجتماع التساعى بمشاركة وزراء الخارجية والموارد المائية وقادة المخابرات للدول الثلاث فى الخرطوم يوم 6 أبريل الماضى، وتم تضمينه فى وثيقة مخرجات الاجتماع التساعى الثانى فى أديس أبابا فى 15 مايو الماضى، وعقدت اللجنة أول اجتماعاتها بالقاهرة فى الفترة من 2 الى 4 يونيو الجارى.