فى أول تصريحاته بعد توليه المنصب الجديد، توجه المستشار حنفى على جبالى، رئيس المحكمة الدستورية العليا، بالشكر والتقدير للمستشار عبد الوهاب عبد الرازق، الرئيس السابق للمحكمة، وأعضاء هيئة المحكمة لاختياره لرئاسة المحكمة.

وقال "جبالى" فى مداخلة هاتفية عبر فضائية "TEN"،  إن الرقابة على دستورية القوانين ستكون أولوية لعمل المحكمة الفترة المقبلة بجانب عقد مجموعة من المؤتمرات، وأبرزها المؤتمر الإفريقى الذى سيضم مجموعة الدول الإفريقية، كما سيتم إقامة حدث دولى مطلع العام المقبل 2019، وهو مؤتمر دولى يضم كل دول العالم بتشريف كبار الشخصيات، وفى مقدمتهم رئيس الجمهورية، معقًبا: "ستكمل المحكمة نصف قرن من الزمان فى القضاء الدستورى، وسينعقد هذا المؤتمر فى القاهرة وسيضم جميع دول العالم من القارات الخمس".

وأشار إلى أن هناك عددا من الملفات التى سيعمل عليها خلال الفترة المقبلة، معقبًا:"عملنا على مراقبة دستورية القوانين واللوائح، وبدأ القضاء الدستورى فى مصر منذ 1969، ونحضر لمجموعة من المؤتمرات الدولية على المستويات الأفريقية والعربية".

وأكد أن المحكمة الدستورية العليا المصرية لها أثر بالغ ويشاد بها دائما فى كافة المحافل الدولية، مضيفًا :"لدينا قدرة فى الدفاع عن حقوق وحريات المواطن وأحكام هذه المحكمة العظيمة تشهد على ذلك".