أتهم زوج زوجته فى بلاغ بقسم شرطة السيدة زينب، إقدامها على محاولة التخلص منه بوضع السم له بالطعام بعد خلافات محتدمة بينهما، بسبب إبدائه رغبته فى الزواج من أخرى، وتوجيها اللوم له بتركها وبيع عِشرة 16 عامًا من الزواج.

 

بداية الواقعة سجلتها محكمة الأسرة بزنانيرى فى الدعوى، والتى أقامها الزوج محمد.ى.خ، ضد زوجته "نعمة.ع.ف"، لإسقاط حقوقها الشرعية وإثبات نشوزها بسبب خشيته على حياته منها، بعد أن أقدمت إثر خلاف بينهما على وضع السم له فى الطعام، وهو ما أثبته التقرير المرفق بالقضية من المستشفى، والذى يفيد بتعرضه للتسمم .

 

وأكد الزوج، أنه بعد أن شعر بحالة مرضية إثر تناوله وجبة أعدتها زوجته وتدهور حالته الصحية، وطلب مساعدة جيرانه فى الاتصال، وهناك تم تشخيص الواقعة وبالتحقيق تم رصد قيام زوجته بوضع السم له بسبب الخلافات الزوجية التى جمعتهما .

 

وتابع الزوج ردًا على اتهامات زوجته، بالتسبب فى تدمير منزلهما، أنه لم يتعدى يومًا بالضرب عليها وصبر على حرمانه من إنجاب سنوات طوال .

 

 وأكد الزوج، أنها حاولت افتعال المشاكل واتهامه بالإهمال وتحرير محاضر ضده بسرقتها والتعدى عليها ضربًا وإحداث بعض الإصابات بجسدها، حتى تنتقم منه وتعاقبه على التفكير فى الزواج، وعندما يئست من رفضه أدعت الموافقة وعادت للمنزل، وبعد عدة أيام حاولت تسميمه ولاذت بالفرار.