احتفل أهالى قرية نجريج مسقط رأس اللاعب محمد صلاح، بالهدف الذى أحرزه ابن قريتهم فى شباك روسيا من ضربة جزاء فى المباراة التى تجمع الفريقان.

 

ورغم تأخر المنتخب بهدفين إلا أن الأهالى يشجعون اللاعبين بحماس على أمل أن يُحرز المنتخب هدفين ويتعادل مع المنتخب الروسى.