أعلنت وزارة الداخلية، حالة التأهب القصوي بالشوارع والميادين، ونشرت مديريات الأمن خدمات ملاحظة الحالة بمحيط المقاهى بالقاهرة الكبرى والمحافظات، ومنطقة وسط البلد، وبالمناطق الشعبية، وتم الدفع بالتشكيلات الأمنية، ورجال المباحث، وقوات الأمن، والمجموعات القتالية المسلحة، ومجموعات فض الشغب، والأمن الجنائى.

 

وكلف اللواء محمود توفيق وزير الداخلية مساعديه، ومديرو أمن المحافظات بالنزول إلى الشوارع، والمرور على الخدمات الأمنية وقت مشاهدة مباراة مصر وروسيا مساء اليوم، مطالبًا الضباط برفع درجة الاستعداد واتخاذ إجراءات الحيطة والحذر.

 

وشدد وزير الداخلية، على جميع خدمات التأمين بالانتشار فى محيط المقاهى، والمطاعم والمولات والمتنزهات النيلية والحدائق العامة فى هذا التوقيت تحديداً ، كما شدد وزير الداخلية ، على القوات بضرورة فرض حالة من الاستنفار القصوى، والانتشار الأمنى المكثف فى الشوارع، لتحقيق الأمن بصورته الكاملة، ولتأمين المنشاءات وتوسيع دائرة الأشتباة والفحص الدقيق للسيارات بالتنسيق مع الأكمنة المرورية