أكد المهندس عاطف عبد الحميد، محافظ القاهرة، على أن تمويل تحويل متحف الأميرة خديجة بحلوان لن يقتصر على المحافظة أو مكتبة الإسكندرية فقط وإنما سيكون بالمشاركات المجتمعية والمنظمات الدولية، مشيرا إلى أنه لم يتم تحديد سقف معين لتكلفة التحويل.

 

وأضاف عبد الحميد، على هامش حفل تسليم محافظة القاهرة قصر الأميرة خديجة لمكتبه الأسكندرية لتحويله ملتقى للأديان، لـ"اليوم السابع"، أنه من المقرر أن تنتهى مكتبة الإسكندرية من تحويل القصر لمتحف ملتقى الأديان خلال عام تقريبا، مشيرًا إلى أنه تم تشكيل مجلس إدارة مشترك مع مكتبة الإسكندرية لإدارة المتحف، مؤكدًا على أن المتحف سيكون مركز ثقافيا يخدم المنطقة والمنطقة المحيطة بها.

 

وفى السياق، أوضح محافظ القاهرة، أن هناك حركة تطوير كبيرة فى حلوان منها مشروع تطوير الكابريتاج وركن فاروق وتهدف إلى رفع الدخل السياحى فى المنطقة وإعادتها لسيرتها الأولى.

 

يذكر أن خالد عنانى وزير الآثار حضر نائبًا عن المهندس شريف إسماعيل رئيس مجلس الوزراء، كما شارك فى الحفل غادة والى وزير التضامن والمهندس عاطف عبد الحميد محافظ القاهرة والدكتور مصطفى الفقى رئيس مكتبة الإسكندرية وسفراء النمسا وسويسرا وألمانيا ونواب المحافظ للمناطق الأربعة واللواء محمد الشيخ السكرتير العام وأعضاء مجلس النواب عن دائرة حلوان.