348fb0817e.jpg

2013-635168618154055208-405أكد رئيس مجلس الوزراء شريف إسماعيل عزم الحكومة على التصدي بكل قوة لظاهرة سرقة التيار الكهربائي، واتخاذ الإجراءات القانونية الرادعة تجاه المخالفين. وأضاف إسماعيل، خلال لقاءه وزير الكهرباء محمد شاكر، اليوم لايمكن الاستمرار في دعم وتطوير شبكات الكهرباء في المناطق التي تشهد سرقات للتيار أو ضخ استثمارات فيها وكأن الدولة تدعم هذا التوجه الأمر الذي يؤثر سلبا على الملتزمين بسداد مستحقات الدولة. ودعا وزير الكهرباء المواطنين المستفيدين من خدمات الكهرباء بطريقة غير شرعية سرعة التوجه إلى شركات توزيع الكهرباء بالمناطق التي يقطنون بها لتركيب عدادات قياس استهلاك الكهرباء بما يتيح لوزارة الكهرباء اتخاذ الاجراءات الفنية لتطوير وتدعيم الشبكات في هذه المناطق حرصا على عدم انقطاع التيار واستمرار تقديم الخدمة على النحو المطلوب . وتناول الاجتماع بحث مشكلة زيادة الأحمال غير المخططة في بعض المناطق بالمدن الجديدة نتيجة حالات سرقة التيار الكهربائي الأمر الذي قد يعرض تلك المناطق لانقطاع التيار الكهربائي خاصة خلال فترات الصيف, بسبب عدم تحمل شبكات التوزيع لهذه الأحمال غير المخططة، كما تطرق لدراسة مقترح لانشاء شركة جديدة للمحطات الثلاث الجاري تنفيذها بالتعاون مع شركة سيمنز الألمانية ببني سويف والبرلس والعاصمة الإدارية الجديدة, وذلك طبقا لقوانين الاستثمار.