نجحت وزارة الآثار بالتعاون مع شرطة السياحة والآثار بالقلعة، اليوم الجمعة، فى إحباط محاولة سرقة السور الحديدى الخارجى المخصص لحماية حرم قلعة صلاح الدين والمطل على شارع صلاح سالم.

وأوضح الدكتور جمال مصطفى رئيس قطاع الآثار الإسلامية والقبطية بوزارة الآثار، فى تصريح اليوم، أنه فى تمام الساعة الرابعة من فجر اليوم الجمعة، رصد فريق غرفة المراقبة الإلكترونية بالقلعة تحركات مريبة على الأسوار الخارجية لها، حيث كشفت عن وجود 5 أفراد من الخارجين عن القانون يقومون بفك السور الحديدى ووضعه على عربة كارو.


وأكد أنه على الفور قام رجال التفتيش بالمنطقة بإخطار شرطة السياحة والآثار بالقلعة، والذين بدورهم تحركوا على الفور مع أفراد الوردية الليلية لأمن الآثار وألقوا القبض على 4 منهم واقتيادهم إلى قسم شرطة آثار القاهرة.


ومن جانبه، قال ناجى حنفى مدير عام القلعة، إنه تم تحرير محضر رسمى بالواقعة، وسيتم عرض الخارجين عن القانون على نيابة الخليفة لاستكمال التحقيقات.
وأضاف إنه تم الانتهاء من وضع نظام المراقبة الإلكترونى بالقلعة وجارى حاليا التشغيل التجريبى له تمهيدا لافتتاحه.