جددت غرفة عمليات الكرامة التابعة لقوات الجيش الوطنى الليبى دعوتها لعناصر الجماعات الإرهابية بتسليم أنفسهم.

وقالت غرفة عملليات الكرامة، إن العناصر الارهابية التى ستسلم نفسها ستحظى بمحاكمة عادلة، خلافا للعناصر التى يتم القبض عليها متلبسين بحمل السلاح ومقاومة القوات المسلحة الليبية والأجهزة الأمنية والانتماء لعصابات إرهابية وصفتها بالـ"المارقة".

وأكدت غرفة عمليات الكرامة فى بيان صحفى، اليوم الجمعة، أنه لن يتم معاقبة العائلة التى ينحدر منها الإرهابى، مضيفا: "الجرم لا يتعدى الفاعل وباقى العائلة منه براء."