dfb02d3b16.jpg

مرتضى+منصوركشف مرتضى منصور، رئيس نادى الزمالك، أن ممدوح عباس رئيس النادى الأسبق خالف الاتفاق مع المهندس خالد عبد العزيز، وزير الشباب والرياضة، وحجز مجدداً على حسابات النادى، موضحاً أنه قدم مذكرة لرئيس الوزراء بما فعله عباس.

وقال مرتضى منصور، فى تصريحات للوقع الرسمى لنادى الزمالك، تم تقديم بلاغ ضد ممدوح عباس بإهدار مليار جنيه بناءً على تقرير الجهاز المركز للمحاسبات.

وأوضح مرتضى منصور أن هناك تسجيلات ستكون مفاجأة وسوف تكشف المؤامرة التى حدثت لنادى الزمالك، موجها سؤالاً لمصر كلها، من أين ندفع مرتبات العمال.. وكيف سنتعاقد مع لاعبين جدد فى جميع الألعاب؟.

وأشار مرتضى منصور إلى أن خزينة الزمالك كانت تحوى حوالى 205 مليون جنيه وأصبحت 56 مليوناً فقط، وتم الحجز عليها أيضاً، وهذا لا يرضى الله، على حد تعبيره، مطالباً جماهير الزمالك بعدم محاسبته على شراء أى لاعب أو التعاقد مع أى مدرب لأن النادى يمر بأسوأ أيامه بسبب ممدوح عباس الذى خرب النادى وهو فى رئاسته وخربه أيضا وهو خارجه.

وكشف مرتضى منصور عن أن التسجيلات التى سيكشف عنها تتضمن 34 مكالمة هاتفية وتم تسليمها لرئيس الجمهورية بمذكرة، مشددا على أنه يعرف أن الرئيس عبد الفتاح السيسى سيقطع رقبة الفاسد، مشيدا بثقته فى رئيس الجمهورية.

 

وأوضح رئيس الزمالك أنه تم أيضاً تسليم نسخة من التسجيلات لرئيس الوزراء ووزير العدل، كما يتم تسليم نسخة أخرى لوزير الداخلية، من أجل الكشف عن المؤامرة كاملة وختم تصريحاته بأنه سيظل يحمى أموال نادى الزمالك ولن يتركها للفاسدين.