Image copyright AP Image caption يتزامن موعد انتهاء الجولة المسرحية في 23 أبريل مع مرور 400 عام على وفاة شكسبير

يستعد مسرح شكسبير غلوب لتقديم عرض لمسرحية هاملت في مخيم كاليه للمهاجرين المعروف باسم "الغابة".

وسيقدم العرض في الثالث من فبراير/شباط، كجزء من جولة عالمية ستستمر لعامين، بضمنها عرض قدم مؤخرا في معسكر للاجئين اليمنيين في جيبوتي.

وقال المدير الفني للمسرح دومينيك درومغول إن العرض كان "مثالا رائعا آخر" على قدرة هذه الجولة المسرحية في الوصول إلى الناس النازحين" عن مواطنهم.

ويعيش نحو 6000 شخص في "الغابة" في ظروف خطرة وغير صحية.

ويقام العرض بالتعاون مع شركة "غود تشانس"، وهي شركة انتاج مسرحي مقرها في مخيم كاليه.

وقال مخرجا العرض جوي مورفي وجو روبرتسون"بما إن الانتاج المسرحي قد تنقل إلى الجمهور عبر العالم، لذا من المناسب أن يزور المخيم هنا في كاليه، حيث تلتقي خطوط تصدعات أكثر من 20 دولة مختلفة".

وكان مورفي قال لبي بي سي في ديسمبر/كانون الأول الماضي إن الحاجة إلى التحفيز الثقافي "تعقب الحاجة إلى الغذاء والمأوى"

Image copyright AFP Image caption أنشأت شركة "غود تشانس" مسرحا مؤقتا في "الغابة"

وأضاف "نحن هنا من أجل ناس بحاجة إلى حافز ... إنهم في بيئة لا تقدم أي إثارة أو تغذية للعقل".

وبعد تقديم عروض في باريس وموناكو، ينتقل العرض إلى مالطا في 8 فبراير/شباط، ومن المتوقع أن يكون الجمهور من المهاجرين الليبين.

ويقول المنظمون إنه عند وقت انتهاء الجولة في أبريل/نيسان سيكونون قد عرضوا المسرحية في كل بلدان العالم.

ويتزامن موعد انتهاء الجولة المسرحية في 23 أبريل مع مرور 400 عام على وفاة شكسبير.