منح قاضٍ بولاية نيويورك الأميركية فناني غرافيتي مبلغ 6.7 مليون دولار، بعد رفع دعوى قضائية بسبب تدمير رسوماتهم على مبانٍ، جرى هدمها لإفساح المجال أمام بناء شقق فاخرة.

وذكر القاضي الفيدرالي ببروكلين، فريدريك بلوك، الإثنين 12 فبراير/شباط 2018، أنَّ مالك مباني المستودع لم يُبد أي ندم، وفق ما ذكرته صحيفة الغارديان البريطانية.

وأقام 21 من فناني الرسم برذاذ الطلاء، دعوى قضائية ضد مالك الموقع 5Pointz بحي لونغ آيلند سيتي في مقاطعة كوينز؛ إذ فوجئوا بتدمير رسوماتهم ليلاً عن طريق طلاء المبنى بالأبيض بناءً على أوامر المالك عام 2013، ثم هُدِمت المباني في العام التالي.

جاء قرار المحكمة عقب محاكمة استمرت 3 أسابيع في نوفمبر/تشرين الثاني 2017.

3

وقال القاضي إنَّه لو كان المالك انتظر تصاريحه وهدم المبنى بعد 10 أشهر من التاريخ الذي هدمه فيه، لما كانت تلك الأضرار قُدِّرت بكل تلك التكاليف. وقد تولى القاضي نفسه متابعة الإجراءات عام 2013، حين نبَّه الفنانين إلى أنَّ عليهم الامتثال لقانون الممتلكات الخاصة، وقال: "للأسف، سيُهدَم المبنى".

وعُرِضت صور من أعمال الفنانين، من ضمنها قطعة لفنانة الغرافيتي الشهيرة ليدي بينك، بقاعة المحكمة في أثناء الجلسات السابقة. وأشاد الخبير الفني دانيال سيمونس بـ"مكانة" الكثير من الفنانين المعروضة أعمالهم وبقيمة الرسومات على جدار مبنى 5Pointz باعتبارها من تاريخ فن الشوارع، لا سيما المتعلق بموسيقى الهيب هوب.

وكان 5Pointz يُعَد وجهة عالمية لرسومات الغرافيتي منذ التسعينيات، وذلك بعد العديد من الإجراءات السابقة التي سمحت بشكل قانوني لفناني الشوارع بالرسم على المبنى والعيش والعمل بأسعار منخفضة داخله فترة من الوقت.

وكان السياح يأتون من حول العالم قاصدين رؤية هذا المنظر الرائع، في حين كان سكان نيويورك يرون برج الغرافيتي هذا يومياً من مسارات قطار الأنفاق العالية.

وقدَّم بانكسي، فنان الشارع البريطاني الذي يتسم بالغموض لكنَّه خصب ومنتج، التماساً في عام 2013 للحفاظ على 5Pointz بعد أداء مهمة تمثلت في نشر الفن بجميع أنحاء مدينة نيويورك في أثناء إقامة لتعليم الفن أُطلق عليها اسم Better Out Than In.

فيما ذهبت مجهودات هذا الالتماس هباءً، وغمرت الدموع الفنانين؛ لفقدانهم 5Pointz .

5POINTZ

[UNVERIFIED CONTENT] This shows the 5POINTZ urban art studio as seen from a train on the Flushing line of the New York City subway. | Arthur Doskow via Getty Images