التقط المصور بيتر كونفي الصورة الفائزة بالجائزة العامة والتي فازت كذلك بالمركز الأول في فئة علوم الأرض وعلوم المناخ. والتقطت الصورة في أوائل عام 1995 خلال رحلة جوية فوق الساحل الإنجليزي في القارة القطبية الجنوبية المتجمدة.