قالت الغنية اللبنانية المعتزلة أمل حجازي، إن قرار ارتدائها الحجاب لم يأخذ منها سوى 10 دقائق لتقرره، موضحةً أنها كانت تدعو الله منذ فتره طويلة؛ حتى يساعدها على اتخاذ القرار.

أمل التي أطلت في أول ظهور لها عقب ارتداء الحجاب، من خلال عرض أزياء Designers&Brands ببيروت، قالت لمجلة "سيدتي" إنها تعرضت للانتقاد كثيراً خلال حياتها الفنية، ولم تكن تردّ على من يسيئون إليها، لكن الوضع تغير حين ارتدت الحجاب وأصبح البعض ينتقد قرارها، قائلةً: "عندما مسّوا رمزاً دينياً أحببت أن أردَّ عليهم وأن أضع حداً لهم؛ لأنه لا يحق لهم التطاول على رمز ديني، سواء كان مسلماً أو مسيحياً أو من أي ديانة أخرى".

وفي حوارها مع صحيفة "اليوم السابع" المصرية، أوضحت أمل أن ارتداءها الحجاب لا يعني اعتزالها الفن، مؤكدة أنها ستغير محتوى أغانيها من العاطفية إلى أداء الأغاني الدينية.

إطلالة المغنية اللبنانية لاقت إعجاباً كبيراً من قِبل الجمهور، الذي أثنى على ذوقها في اختيار ملابسها.

وأعلنت أمل حجازي، في سبتمبر/أيلول 2017، ارتداءها الحجاب، واعتزالها نوع الغناء الذي كانت تغنيه.