مصدر الصورة Reuters Image caption الممثل بيل كوسبي مبتسما لحظة وصوله الى المحكمة

أبطل قاض في محكمة أمريكية النظر في قضية الاعتداء الجنسي الموجهة ضد الممثل بيل كوسبي، بعد أن فشل المحلفون للمرة الثانية في التوصل إلى قرار بشأنها.

ولم تتمكن هيئة المحلفين، المؤلفة من خمس نساء وسبعة رجال، من الإجماع على قرار، بعد أكثر من 50 ساعة من المناقشات المستفيضة.

ويتهم الممثل كوسبي، 79 عاما، بإعطاء مخدرات لأندريا كونستاند والاعتاء عليها جنسيا في عام 2004. بينما يقول محاموه إن ممارسة الجنس بينهما تمت بالتراضي.

وقد يواجه الممثل الكوميدي الأمريكي إجراءات قضائية جديدة.

وقد خرج كوسبي من قاعة المحكمة حرا من دون إدانة، بيد أن ممثل الادعاء العام قال إنهم سيحركون قضية جديدة عليه.

وقد يواجه كوسبي عقوبة السجن لنحو عقد من السنوات إذا ثبتت إدانته في التهم الثلاث الموجهة إليه بارتكاب اعتداء فاحش.

وتقول عشرات النساء إنه اعتدى عليهن أيضا، ولكن قوانين سقوط مثل هذه الادعاءات بالتقادم لا تسمح الا بمحاكمته في قضية مزاعم الاعتداء على كونستاند.

وعند إعلان الحكم، ذكر قاضي المحكمة في بنسلفانيا كوسبي بأنه سيظل متهما مطلق السراح بكفالة، على الرغم من إبطال الدعوى القضائية الموجهة ضده.

مصدر الصورة Aleem Maqbool Image caption يقول مراسل بي بي سي، عليم مقبول، إن كوسبي لم يدل بأي تعليق عند مغادرته قاعة المحكمة

ويقول مراسل بي بي سي، عليم مقبول، من داخل قاعة المحكمة، إن كوسبي لم يظهر أي تعبير لحظة إعلان القاضي الحكم في قضيته.

وقد طلب القاضي من هيئة المحلفين مواصلة العمل خلال عطلة نهاية الأسبوع للتوصل إلى قرار في القضية، بعد أن تكشف أنهم انتهوا إلى طريق مسدود في مناقشاتهم للقضية يوم الخميس.