قالت صحيفة The Times البريطانية، إن صحفيةً تركيةً مقربةً من الرئيس رجب طيب أردوغان تقف وراء العلاقة الودية التي تربطه بالممثلة الأميركية ليندسي لوهان.

The Times، التقت الصحفية التركية هلال كابلان، والتي قالت إنها نسقت لقاءً بين أردوغان ولوهان في أثناء الزيارة التي أجرتها الأخيرة إلى تركيا في يناير/كانون الثاني 2017.

ويعرف عن كابلان (35 عاماً) نشاطها الاجتماعي، حيث شاركت في العديد من الفعاليات المطالبة بإلغاء حظر الحجاب في المدارس والجامعات التركية، كما تكتب في الشأن السياسي لصحف Taraf وYenişafak وSabah التركية.

hilal kaplan

وبحسب اللقاء الذي نقلته النسخة التركية من موقع هيئة الإذاعة البريطانية BBC، فإن كابلان تحمست إلى تنسيق اللقاء بالنظر إلى اهتمام نجمة هوليوود بقضية اللاجئين السوريين الذين تستضيف تركيا 3 ملايين منهم على أراضيها.

ففي يناير/كانون الثاني 2017، زارت لوهان الرئيس أردوغان وقرينته أمينة في القصر الرئاسي بأنقرة، تزامناً مع استقبالهما الطفلة السورية بانا العابد الفارّة من حلب المحاصرة.

lindsay lohan turkey

حينها، علّقت لوهان على الزيارة في تغريدة عبر حسابها الرسمي على تويتر، قائلةً إن دعوة الرئيس رجب طيب أردوغان والسيدة الأولى في تركيا لها هو أمر مثل الخيال.

حماسة لزيارة اللاجئين السوريين

كابلان ذكرت لـThe Times أيضاً، أن الممثلة البالغة من العمر 30 عاماً أرادت زيارة أحد مخيمات اللاجئين السوريين في تركيا، مضيفةً أن بعض الأصدقاء المشتركين مع لوهان رتبوا الأمر.

وأضافت: "في البداية، كان لدي شكوك حول هذا الطلب، لكن لوهان كانت صادقة جداً في تعاطفها مع اللاجئين وتصرفت معهم بحميمية ولطف، وعندما قالت لوهان إنها تريد التعرف على الرئيس أردوغان أصبحت الوسيط بينهما".

lohan turkey

وختمت الصحيفة البريطانية تقريرها، بوصف لوهان بـ"الصديقة القيمة" بالنسبة للرئيس أردوغان، مشيرةً إلى أنها تعرضت لانتقادات في الإعلام الغربي بسبب صداقتها تلك.

يشار إلى أن لوهان زارت تركيا عدة مرات في العامين الأخيرين، كما عبرت غير مرة عن تعاطفها مع تركيا في أعقاب الهجمات الإرهابية التي تعرضت لها البلاد.

lindsey lohan

وأشيع أيضاً أن الأميركية الحسناء اعتنقت الإسلام بعد انتشار صورةٍ لها وهي تحمل القرآن، الأمر الذي لم تنفه لوهان ولم تؤكده؛ فاكتفت بالتصريح بأنها تقرأ كتاب المسلمين المقدس الذي يعجبها.