أدت هتافات مؤيدة للرئيس الليبي الراحل معمر القذافي، مساء الأربعاء 3 فبراير/شباط 2016، إلى إلغاء ندوة بمعرض القاهرة الدولي للكتاب (شرقي القاهرة)، يحاضر فيها عبد الرحمن شلقم، وزير الخارجية الليبي الأسبق، عن الأوضاع في بلاده.

شهود عيان قالوا إنهم فوجئوا عقب حديث "شلقم" (المعارض للقذافي)، عن الوضع الليبي، بهجوم من جانب مؤيدي الرئيس الراحل، من المتواجدين في الفعالية الثقافية.

وأشاروا أنه مع رفع لافتات وتوجيه هتافات ضد شلقم، ومؤيدة للرئيس الراحل، تدخل مسؤولو المعرض، وألغوا الندوة واستدعوا قوات الأمن.

ومن جانبه ذكر هيثم الحاج علي، رئيس الهيئة العامة للكتاب، المسؤول عن المعرض في تصريحات صحفية، إن "قوات الأمن المسؤولة عن تأمين المعرض، مَنعت دخول أي من جمهور المعرض الفعاليات الجارية، مع الإبقاء على الموجودين داخل الفعاليات لحين انتهائها"، على خلفية أعمال الشغب.

وانطلقت، الأربعاء الماضي، فعاليات الدورة الـ47 لمعرض القاهرة الدولي للكتاب، بمدينة نصر شرقي العاصمة المصرية، بمشاركة 34 دولة.

ومعمر القذافي (7 يونيو/حزيران 1942 -20 أكتوبر/ تشرين الأول 2011). حكم ليبيا لأكثر من 42 سنة، قبل أن تطيح به ثورة مسلحة في عام 2011 ضمن ثورات الربيع العربي بالمنطقة، وماتزال ليبيا للآن تعيش أوضاع سياسية غير مستقرة ومفاوضات لتشكيل حكومة وفاق وطني، وسط مواجهات مستمرة بين عناصر مسلحة وأوضاع مضطربة أمنيًا.