ونُكمل معًا ما بدأناهُ في الجزء الأول في حديثنا عن الهند في 365 يوماً، وكيف مضى هذا العالم على تلك العملاقة الكبيرة. رُبما يوافق ذلك المقال أو يقترب من يوم الجمهورية الهندي الموافق 26 يناير/كانون الثاني 2016.

مُترجم أيضاً من: Republic Day Of India 2016

في الأعياد والمُناسبات الإسلامية فقد جاء شهر رمضان المبارك في عام 2015 وهو أحد أكبر الاحتفالات في الهند وباكستان والدول الإسلامية بشكل عام، ثم تلاه عيد الفطر مباشرة ثم عيد الأضحى والذي شهد ارتفاعا ملحوظا في سعر الماشية من الأغنام والماعز دون الأبقار، حيث إن الهند لا تستفيد من هذه الثروة لكونها مقدسة عندهم.

وفي مجال التقدم التكنولوجي والعلمي فقد كان للهند نصيب وافر في ذلك المجال، ففي أخبار متفرقة أطلقت الهند أول مطار في العالم يعمل بالطاقة الشمسية بالكامل، وتطلق أول مرصد فضائي في مهمة لمدة خمسة أعوام لكشف أسرار الكون، وتنجح فى إطلاق خمسة أقمار صناعية بريطانية إلى الفضاء.

كذلك أنشأت الهند -كما صرّحت- أكبر محطة لتوليد الطاقة عبر أشعة الشمس في آسيا في ولاية جوجارات شرقي الهند، ضمن خطة رئيس الوزراء الهندي ناريندار مودي لزيادة قدرة توليد الطاقة عبر أشعة الشمس خمسة أمثال إلى 100 غيغاوات بحلول عام 2022.

ويهدف مودي إلى تحويل اعتماد الهند على توليد الطاقة عبر الوقود الحفري إلى الطاقة المتجددة، مستغلا بذلك ميزة مناخ البلاد لتوفير الطاقة إلى 280 مليون شخص ما زالوا يعيشون بلا كهرباء في 56 مليون منزل.

ولم تنس الهند ما كان في الماضي من تاريخ وعراقة، ففي ذكرى ميلاد غاندي قام آلاف الأطفال بارتداء زيه، فيما قام رئيس وزراء الهند بوضع إكليل من الزهور على النصب التذكارى له، ولا يخفى على الجميع فإن غاندي قامة كبيرة في الهند والعالم بأسره، فإن ما كان من غاندي من نضال وسعي للحرية والديمقراطية ما لا يُنسى على مصر العصور.

وفي مجال الأدب فقد جاء في العام المُنصرم عدة محطات مهمة في تاريخ الهند الأدبي، حيث كانت هناك أخبار سارة وأُخرى غير ذلك، نذكر لكم بالطبع: فوز الكاتب الهندى "أخيل شارما" بجائزة فوليو الأدبية، كذلك وفي مجال الفن والرسم الجميل وفي عام 2015 توفي رسام الكاريكاتير الهندى لاكسمان عن 94 عامًا، وفي نفس العام توفي أبو بكر عبد الكلام الرئيس الحادي عشر للهند عن عمر ناهز 83 عاما، كما توفي الصحفى الهندي الشهير فينود ميهتا عن عمر يناهز 73 عاما. كما دخلت الهند موسوعة جينيس للأرقام القياسية بأكبر جلسة يوجا في العالم.

وفي النهاية، إليك بعض الحقائق، الغرائب، العجائب المتفرقة ربما لا يعرفها الكثيرون حول العالم عن دولة الهند:

1 - التقويم الهندي يتكون من 6 فصول وليس 4 وهم الربيع، الصيف، الموسمية، الخريف، الشتاء ومقتبل الربيع.
2 - رغم ضعف قيمتها المالية، تجرم القوانين الهندية أخذ عملتها الرسمية "الروبية" خارج البلاد.
3 - معروف في الهند أن رجلا عجوزا لم يأكل ولم يشرب لمدة 70 عاما، بعد أن أجرى الأطباء العديد من الاختبارات عليه، ما زالوا لا يعرفون كيف استطاع البقاء حيا حتى يومنا هذا.
4 - تنفس الهواء في مدينة مومباى، بالهند، ليوم واحد فقط، يعادل تدخين 100 سيجارة.
5 - تعيش أكبر عائلة في العالم جنبا إلى جنب في الهند حتى يومنا هذا، وهي مكونة من رجل و39 من زوجاته و94 طفلا.
6 - ضباط الشرطة في الهند من أصحاب الشوارب واللحى لا يحصلون على ترقيات وظيفية بسبب ذلك.

الجزء الأول من هذه التدوينة يمكن قراءته هنا

ملحوظة:

التدوينات المنشورة في مدونات هافينغتون بوست لا تعبر عن وجهة نظر فريق تحرير الموقع.