Image copyright epa

يتصدر البوم ديفيد باوي الاخير، "النجم الأسود"، الذي طرح في الاسواق قبل يومين من وفاة مغني الروك الشهير، قائمة مبيعات الالبومات الموسيقية في الولايات المتحدة.

وحقق الالبوم مبيعات بلغت 181 الف نسخة وازاح البوم المغنية أديل الذي يحمل عنوان "25" عن المركز الاول.

وكانت اعلى مرتبة يصلها البوم لديفيد باوي هي المرتبة الثانية التي حققها البوم "اليوم التالي" في عام 2013.

وكانت 19 من البومات باوي قد دخلت قائمة اعلى المبيعات في المملكة المتحدة الاسبوع الماضي، إذ يسعى المعجبون به الى اقتناء اغانيه الشهيرة.

ويعد "النجم الاسود" اول البوم لفنان راحل يصل الى القمة منذ البوم مايكل جاكسون، "هذه هي" الذي تصدر قائمة المبيعات في تشرين الثاني / نوفمبر 2009.

كما وصلت 9 من البومات باوي الاخرى الى قائمة اكثر 200 البوم مبيعا في الولايات المتحدة - التي تعدها مجلة (بيلبورد) - هذا الاسبوع.

وكانت اول اغنية لباوي تحقق نجاحا في الولايات المتحدة هي اغنية "تغييرات - Changes" في عام 1972، ولكن نجاحها لم يكن كبيرا إذ لم تتمكن من الوصول الا الى المرتبة 66.