قررت محكمة جنح بنى مزار، فتح باب المرافعة فى قضيه اتهام 4 طلاب أقباط بازدراء الأديان فى جلسة 4 فبراير، المقبل، مع حبس مدرس قبطى 3 سنوات على خلفية اتهامه بتصوير مسرحية تسخر من طقوس الدين الإسلامى.

يذكر أن الطلاب الأربعة ينتمون لقرية الناصرية بمركز بنى مزار وكانوا قد مثلوا فيديو قصير عن الصلاة بطريقة اعتبرتها أجهزة الأمن مسيئة للإسلام وألقت القبض عليهم والمدرس المذكور، وتم حبسهم شهرين متتاليين وإخلاء سبيلهم وتم تقديمهم للمحاكمة.