أعلنت إدارة البحث الجنائي وضباط قسم مكافحة الأموال العامة بالغربية، اليوم الخميس، عن ضبط موظف بالأزهر تقاضى رشوة بدعوى قدرته على توظيف المواطنين.

تلقى قسم مكافحة جرائم الأموال العامة بالمديرية بلاغا من «س.ا» مقيمة بقرية الشمارقة كفر الشيخ، بقيام «ش.ا» كاتب شئون معاهد أزهرية، بتقاضيه 25 ألف جنيه منها، على سبيل الرشوة مقابل استغلال نفوذه في تعيينها بوظيفة إدارية بأحد المعاهد الأزهرية؛ بزعم صلته الوثيقة بكبار المسؤلين بقطاع الأزهر وعدم قيامه بذلك ورفضه رد المبلغ.

وتوصلت تحريات قسم مكافحة الأموال العامة إلى صحة الواقعة، واعتياد المتحري عنه الزعم بين أقاربه ومعارفه قدرته على تعيين الشباب في الأزهر، وعقب تقنين الإجراءات واستئذان النيابة العامة والتنسيق مع قطاع نظم وتكنولوجيا المعلومات (إدارة المساعدات الفنية بوسط الدلتا)، تمكن من رصد عدة محادثات هاتفية بين المبلغ والمتهم؛ اعترف خلالها الأخير تفصيليا بالواقعة وحصوله على المبلغ المشار إليه، نظير تعيينها في أحد المعاهد الأزهرية بقريه دخميس مركز المحلة، وأنه جاري اتخاذ إجراءات التعيين.

وحرر محضر بما اتخذ من إجراءات، وباشرت النيابة العامة التحقيق، وقررت ضبط وإحضار المتهم.

وتمكن، اليوم الخميس، ضباط قسم مكافحة جرائم الأموال العامة بالاشتراك وضباط وحدة مباحث مركز المحلة، من ضبط المتهم المذكور بمحل إقامته وبحوزته (هاتف محمول - العديد من الملفات التي تحوي مصوغات التعيين الخاصة بضحاياه من راغبي الحصول على الوظائف الأزهرية).

وبمواجهته؛ اعترف بارتكاب الواقعة، وتعهد برد المبلغ، تحرر عن ذلك المحضر رقم 2 أحوال قسم مكافحة الأموال العامة بتاريخه، وأخطرت النيابة لمباشرة التحقيق.