كتب أحمد الجعفرى

تواصل النيابة العامة تحقيقاتها لكشف هوية مجهولين سرقا خزينة من محطة بنزين بالطالبية، للوقوف على ظروف وملابسات الواقعة، وتحديد هوية المتهمين لضبطهم، وفى ذلك طلبت النيابة تحريات الأجهزة الأمنية.

وكشفت التحقيقات، عن أن مجهولين تسللا لمكتب مدير المحطة مستغلين خلوه من العاملين، واستوليا على الخزينة الحديدية التى تحتوى مبلغ مالى وفرا هاربين، وأنهما استغلا أن المكتب الخاص بمدير المحطة مفتوح، وفور اكتشاف المسئولين الواقعة حرروا محضر بالواقعة.