عاطف محمود
نشر فى : السبت 30 يناير 2016 - 4:14 م | آخر تحديث : السبت 30 يناير 2016 - 4:14 م

كشفت مباحث القاهرة، أمس، غموض تفحم جثة عجوز بعد نشوب حريق داخل شقته بمنطقة الدرب الأحمر، وتبين أن وراء ارتكاب الواقعة حفيد المجني عليه، وذلك بعد قيامه بخنقه وإشعال النيران بالشقة وسرقة مبلغ 6 آلاف جنيه لمروره بضائقة مالية.

أمر اللواء خالد عبدالعال مدير أمن القاهرة، بتحرير محضر بالواقعة وإحالته إلي النيابة التي تولت التحقيق.

كان اللواء هشام العراقي، مدير الإدارة العامة لمباحث القاهرة، تلقى اخطارا يفيد بنشوب حريق بشقة كائنة بالطابق الثاني بشارع المغربلين بمنطقة الدرب الأحمر، وتمكنت سيارات الحماية المدنية من إخماد الحريق، وعثر على جثة متفحمة لشخص يدعي (عبد السميع. ا) 80 عاما صاحب مقهى.

وأمام الرائد خالد سيف الإسلام رئيس مباحث الردب الأحمر رجحت نجلة المتوفي، وتدعي (أسماء) 41 عاما، ربة منزل، أن يكون سبب الحريق نوم المجني عليه وبيده سيجارة مشتعلة، ولم تشتبه أو تتهم أحد بإشعال النيران بالشقة.

وفى هذه الأثناء، وردت معلومات لضباط المباحث مفادها أن "حفيد المتوفي" ويدعي (حسن. س) 22 عامًا، عامل بمطعم كائن بمنطقة سوق السلاح الدرب الأحمر وراء ارتكاب الواقعة.

وفور انتقال قوة أمنية بقيادة النقيب أمير العشماوي ضابط المباحث/ تمكنت من إلقاء القبض عليه، بمواجهته أمام اللواء محمود خلاف، نائب الإدارة العامة لمباحث القاهرة، اعترف بارتكاب الواقعة.

وأضاف المتهم، أنه نظرًا لمروره بضائقة مالية، خطط للتخلص من المجني عليه (جده) والاستيلاء على ما بحوزته من مبالغ مالية، ولتنفيذ ذلك استغل تواجد المجني عليه بمفرده داخل شقته.

وأوضح المتهم في محضر الضبط، أنه دخل الشقة باستخدام نسخة من المفتاح كانت بحوزته، وقام بخنق المجني عليه بيده حتى تأكد من وفاته، واستولا على مبلغ مالى 6 آلاف جنيه، ثم قام بإشعال النيران بالشقة وفر هاربا.