حاولت ممرضة، تقيم بأحد أحياء مدينة الخارجة بالوادى الجديد، الانتحار بتناول مبيد حشرى، حيث تم نقلها إلى مستشفى الخارجة العام، وتقديم الإسعافات الطبية اللازمة لها، واتهمت زوجها بالتعدى عليها بالضرب وإحداث إصابات بها فى "الفخذ والساق" لرفضها إعطائه مبلغا ماليا خاصا بها، ومحاولته إجبارها على التوقيع على تنازل عن قائمة منقولاتها الزوجية، وتم تحرير المحضر رقم 348 جنح قسم شرطة الخارجة لسنة 2016م، وتمت إحالته إلى النيابة لمباشرة التحقيق.

وكان ورد إخطار إلى اللواء محمد قاسم مدير أمن الوادى الجديد من مستشفى الخارجة العام، يفيد بوصول "أ.م.أ " 32 سنة وتعمل ممرضة، وتعانى من حالة تسمم إثر تناولها مبيدا حشريا، وتعرضها لكدمات متفرقة فى الجسم والفخذين والساق، حيث وجهت الاتهام لزوجها بالتعدى عليها بالضرب ما اضطرها لتناول المبيد الحشرى للتخلص من حياتها.

وبسؤال زوجها أنكر ما نسب إليه من اتهام، وقرر أنها أحدثت الإصابات بنفسها لإجباره على التنازل عن المحضر رقم 2772 جنح قسم شرطة الخارجة لسنة 2015م ضدها، وضد أشقائها، وتم تحرير محضر بالواقعة، وأحيل إلى النيابة لمباشرة التحقيق.