كتب كريم صبحى

أمرت نيابة المرج برئاسة أحمد شديد، بحبس 14 متهما 4 أيام على ذمة التحقيق بعد ضبطهم فى مشاجرة بالأسلحة النارية بسبب قانون الإيجار القديم.

 

البداية بتلقى قسم شرطة المرج بلاغ من الأهالى، بنشوب مشاجرة بالأسلحة النارية والملوتوف بين مالك عقار وبعض المستأجرين لديه، بسبب رغبته فى طردهم من شققهم لضعف قيمة الإيجار، وانتقل رجال المباحث لمكان الواقعة، وتمت السيطرة على المشاجرة التى أثارت الذعر بين السكان، وتبين من التحريات أن مواطنا تصادف مروره بمحيط المشاجرة، أصيب بطلقة طائشة فى رأسه، وتم نقله لتلقية العلاج وحالته خطرة.

 

وكشفت تحقيقات محمد عرجاوى وكيل أول نيابة المرج، أن المتهم "حسن م" مالك عقار بمنطقة المرج نشبت بينه وبين 4 من السكان المؤجرين شققا سكنية خلافات وصراعات بسبب رغبته فى طردهم من الشقق، لضعف قيمة الإيجار ورغبته فى ايجار الشقق بقيمة أعلى أو رفع الإيجار عليهم.

 

وفى يوم الحادث طلب مالك العقار من السكان دفع قيمة المياه وكهرباء العقار، ولكنهم اختلفوا على تقسيم المبالغ بينهم، فنشبت مشادة كلامية بين مالك العقار والسكان أحضر كل طرف أنصاره وجلبوا معهم الأسلحة النارية والبيضاء، وتشاجروا وأثناء إطلاق النار فى الشارع أصيب مواطن تصادف وجوده فى المكان برصاصة فى رأسه، ليتمكن رجال الأمن من القبض على 14 متهما من طرفى المشاجرة  وهم "فراج م" و" سعد م" و"ناجح ج" و"خليفة م" و"محمود ح" و"يوسف ب" و"بدر ن" و"محمد ع" و"محمود ا" و"علاء م" و" محمد ع" و"سيد ع" و"اسلام ت" و"حسن م" وإحالتهم للنيابة لتأمر بحبسهم 4 أيام على ذمة التحقيق بتهمة البلطجة وحيازة الأسلحة النارية.