كتبت أمنية الموجى

أمرت نيابة أمن الدولة العليا، بإشراف المحام العام الأول المستشار خالد ضياء، بحبس  معتز شمس الدين ودنان الصحفى بجريدة هاف بوست، 15 يوما على ذمة التحقيقات فى الاتهامات الموجهة إليه على خلفية الحوار الذى أجراه مؤخرًا مع المستشار هشام جنينة.

وحصل 'اليوم السابع" على تفاصيل التحقيقات مع المتهم، حيث قال بالتحقيقات إن حواره مع هشام جنينة تم بعلم أسرته وبتنسيق كامل معهم وأنه استأذن فى بداية الحوار من أسرته ومنه شخصيا .

وأضاف "ودنان" خلال تحقيقات النيابة التى تمت معه أمس، أن الحوار كان مصورا بكاميرا فيديو ديجيتال حديثة، وليست كاميرا موبايل، واستغرق الحوار 90 دقيقة كاملة، وأن هشام جنينة وجه فى بداية حواره الشكر له على إجراء الحوار، قبل أن يروى تفاصيل وقائع حادثه بكل دقة، وأنه كان يعى تماما تفاصيل الوقائع بشكل كامل .

وفضت النيابة الأحراز التى تم ضبطها مع معتز، والتى كان من بينها "لاب توب" مسجل عليه فيديو للحوار كامل، ووجهت له النيابة ثلاث اتهامات هى الانضمام لجماعة أسست خلافا لأحكام القانون والدستور الغرض منها تعطيل مؤسسات الدولة ومنعها من ممارسة عملها، ونشر أخبار كاذبة، ونشر أخبار من شأنها الإضرار بالأمن القومى .