كتب أحمد الجعفرى

استمعت نيابة أول أكتوبر، برئاسة المستشار على وشاحى، لأقوال أفراد الأمن بسجن الجيزة المركزى بأكتوبر، حول اعتداء شقيقة مسجون على ذمة قضايا إرهاب، بسكين على نائب المأمور ورئيس المباحث بالسجن.

وقال أفراد الأمن، إن المتهمة حضرت لسجن معسكر الأمن المركزي فى موعد الزيارة، لرؤية شقيقها ووالدها المسجونان علي ذمة قضايا عنف والانتماء لجماعة إرهابية، وأنها طلبت من الأمن التحدث مع مأمور السجن بشأن شكوى لها، لكنه لم يكن موجودا حينها، فقابلها المجنى عليه الأول المقدم أحمد مبروك، نائب مأمور السجن للاستماع لشكواها.

وأضافوا، أن المتهمة فور وقوفها مع نائب المأمور، فى حضور رئيس مباحث السجن، المقدم أحمد عصام، أخرجت سكينا من أسفل ملابسها، وطعنت المجنى عليه فى البطن، وحينما هم رئيس المباحث بنجدته، أصابته بسكينها هو الآخر وقطعت أوتار يده اليمنى، وتمكنت قوات الأمن من السيطرة عليها.